الوضع الاقتصادي في الاردن

الوضع الاقتصادي في الاردن
الوضع الاقتصادي في الاردن

 

 

الوضع الاقتصادي في الاردن من سيء الى اسواء

من المعلوم للجميع ان الاقتصاد الاردني يعتمد على مساعدات الدول الخارجية اعتماد كلي

اي بمعنى اخر ان لا وجود في الحقيقة على اقتصاد في الاردن .

نسبة الصادرات و الواردات في الاردن دليل على ان لا وجود لاقتصاد في الاردن اذ بلغت الصادرات 1.8% والواردات 5.6% ،

بحسب احصائية نشرتها جريدة الراي و بالامكان الاطلاع عليها من هنا .

كموظف راتبة 180 دينار و يصرف 560 دينار اي بفارق كبير جدا .

و قد زاد حجم الدين على الاردن خلال السنوات الاخيرة ليصل كقيمة مطلقة إلى 27.5 مليار دينار بحسب ما نشرتة جريدة الغد . ويتضاعف التحدي في ظل محدودية معدلات النمو للسنة الحالية والسنوات المقبلة.

مؤشر قيمة الدين حساس لدرجة كبيرة، فكلما زاد هذا الرقم تضاعفت الضغوط على الموازنة من ناحية،

ويضعف قدرة السداد كذلك في ظل محدودية الموارد، وأيضا حالة النمو الاقتصادي الضعيفة جدا والتي لا تتجاوز 2.1 %.

اسباب تردي الوضع الاقتصادي في الاردن

السبب الرئيسي و الاساسي في سوء الاقتصاد الاردني هو احتلال مناصب الدولة من اشخاص غير مؤهلين و غير اقتصادين بالاضافة الى انتشار الفساد بين مرافق الدولة بشكل كبير جدا .

وكانت الحكومات المتعاقبة لا تقوم الا بترحيل الازمات الاقتصادية .

قرارات الحكومة الاخير في رفع الرسوم على كل شيء بدون استثناء و بالاضافة الى رفع الضرائب

و الجمارك سبب كساد اضافي في الاقتصاد الذي اصلا هو منهار و بحاجة الى الدعم بدلا من معاقبتة على اخطاء الحكومة التي ليس له علاقة بها .

بالرغم من تنبيه الجميع الى الانتباه من هذة القرارات وكانت ابرز التنبيهات من الدكتور معن القطامين .

لقاء الدكتور معن القطامين على برنامج نبض البلد – قناة رؤيا

كما بينت نتائج استطلاع أجراه مركز الدراسات الاستراتيجية في الجامعة الأردنية (شبه حكومية) أن 68% من الأردنيين يعتقدون أن الأمور تسير في اتجاه خاطئ في بلادهم للعام 2018، مقابل 58% في استطلاع تشرين الأول/ أكتوبر 2017، مسجلة بذلك ارتفاعا مقداره عشر نقاط.

 البطالة في الاردن

ارتفعت معدلات البطالة في الأردن إلى 18% في الربع الثاني من العام الجاري، مقارنة مع 14.7% خلال الفترة ذاتها من العام 2016.

وقالت دائرة الإحصاءات العامة الأردنية في بيان اليوم الأربعاء، إن معدل البطالة في صفوف الذكور بلغت 13.4% مقابل 33.9% للإناث في الربع الثاني من 2017.

وبلغت نسبة البطالة في صفوف حملة الشهادات الجامعية نحو 24.6%.

ويعاني سوق العمل الأردني منافسة قوية مع العمالة السورية، في وقت يبلغ فيه إجمالي عدد السكان بالمملكة 9.531 ملايين منهم 2.9 مليون غير أردني، بواقع 1.2 مليون سوري و636.2 ألف مصري وجنسيات أخرى.

مصدر تقرير البطالة قناة الجزيرة .

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*